آفة الفم

Date

آفة الفم، أو بشكل أكثر علميًا، التهاب الفم القلاعي المتكرر (RAS)، هو اضطراب يتميز بجروح متكررة تقتصر على الغشاء المخاطي للفم في المرضى الذين ليس لديهم أي علامات أخرى على المرض الجهازي.

هذه الآفة شائعة نسبيا وتحدث في حوالي 20٪ من السكان.

كيف نکتشف الآفة:

تقتصر هذه الآفات على الغشاء المخاطي للفم وترتبط بالعلامة الأولية للحرق، مثل الإحساس بغليان صغير في الغشاء المخاطي قبل القرحة الرئيسية بحوالي 2 إلى 48 ساعة. يتم بعد ذلك تكوين منطقة حمراء، تصبح في النهاية مؤلمة وتصبح أكبر خلال 48 إلى 72 ساعة القادمة.

سيكون الشكل الأخير الذي نراه للآفة منطقة نخر بيضاء مركزية(نکروز) محاطة بمنطقة حمراء.

هل من الممكن أن يكون لديك عدة آفات في نفس الوقت؟

نعم، يمكن أن تحدث الآفات بشكل فردي أو عدة مرات.

الآفة المفردة: مستديرة ومتناظرة وضحلة، ولكن ليس لديها أي معلقات أنسجة.

الآفات المتعددة: تحدث بشكل متكرر، ولكن عددها وحجمها ومدة حدوثها تختلف.

وهو أكثر شيوعًا في الأغشية المخاطية للشفاه والخدود، وهو أقل شيوعًا في الغشاء المخاطي الكيراتيني للحنك واللثة.

فئات أنواع الآفات:

alphaArticlePic11

الآفة البسيطة: غالبًا ما يكون هذا النوع (80٪)، وقطرها أقل من 1 سم وعادة ما تلتئم تمامًا بعد 7 إلى 14 يومًا ولا تترك أي ندوب.

الآفة الکبیرة: يبلغ حجم هذه الأنواع أكثر من 1 سم، وتبقى لعدة أسابيع إلى عدة أشهر.

آفة بشكل الهيربيتي: هذا النوع نادر جدًا ويميل إلى الحدوث عند کبار السن. يعاني المريض من أكثر من 10 جروح صغيرة تشبه البقع نصف سنتيمتر تنتشر على مساحة كبيرة من الغشاء المخاطي للفم.

سبب الآفات (المسببات):

لم يتم تحديد السبب الدقيق للآفة بعد، ولكن على مر السنين، قد تم ربط العديد من الحالات بحدوث الآفة. قد تكون هذه الحالات فعالة في التسبب في الآفات، لكنها ليست السبب الرئيسي للآفات.

1. العلاقة بين الآفات والعوامل الميكروبية مثل: المكورات العقدية الفموية، هيليكوباكتر بيلوري، فيروس دوالي الخصية، الفيروس المضخم للخلايا وفيروس الهربس البشري من النوعين 6 و 7.

2. العوامل الوراثية (السبب الأكثر توثيقا هو الوراثة. إذا كانوا اشخاصاً من الذين أصيب والداهم بالآفة، سيكون لديهم فرصة للحصول على الآفة90٪).

3. العيوب الدموية وخاصة مصل الحديد أو حمض الفوليك أو فيتامين ب 12

4. مشاكل مناعة الجسم

5. العوامل الموضعية مثل الصدمة والتدخين. من المثير للاهتمام معرفة أن معدل حدوث الآفات لدى المدخنين منخفض وعندما يتوقف هؤلاء الأشخاص عن التدخين، يزداد معدل الإصابة بالآفات

6. وتشمل العوامل الأخرى ذات الصلة: القلق، وفترات التوتر، والصدمة المخاطية الموضعية، والحيض، وعدوى الجهاز التنفسي العلوي، والحساسية الغذائية.

العلاج

يعتمد العلاج على شدة المرض:

في الآفات الخفيفة، يمكن تخفيف الألم باستخدام أدوية التخدير الموضعي مثل البنزوكائين واليدوكائين أو تخفيف الألم باستخدام مادة حافظة مثل Orabase و وتسريع الشفاء.

في الحالات الأكثر شدة، أدى استخدام الستيرويدات الموضعية مثل فلوكونازول أو بيتاميثازون أو كلوتابازول ووضعه المباشر على الآفة إلى تقصير وقت الشفاء وتقليل حجم الجرح.

تشمل الأدوية الأخرى التي تقلل من وقت شفاء الآفة amlexanox الموضعي والتتراسيكلين والدوكسيسيكلين، والتي يمكن تناولها عن طريق غسول الفم.

لعلاج الآفات الرئيسية يمكن استخدام حقن الستيرويد في داخل الجرح.

إذا لم يستجب المريض للعلاجات الموضعية ولم تتحسن الآفة، نذهب إلى العلاجات الجهازية.

المصدر: كتاب برکت لأمراض الفم والأسنان
المؤلف: د. رمضان إبراهيمي

More
articles

small_c_popup.png

welcome to

Alphadent

Select your language

this selection may affect content or shopping from Alpha Dent.